• jQuery Image slider حفل تحضره الملائكة
  • jQuery Image slider الأخ النابـه المستشار عبد الله العقيل
  • jQuery Image slider يا منصف الأعلام ... إلى المستشار عبدالله العقيل
  • عربي
  • انجليزي
  • فرنساوى
  • أردى
« مؤلفات المستشار

مرشدو الإخوان الراحلون (للتحميل)

المستشار عبد الله العقيل : تأليف

مقدمة المؤلف

الحمد لله والصلاة والسلام على رسول الله وآله وصحبه ومن تبع هداه.

وبعد؛ فهذه تراجم لمجموعة من أبرز أعلام الدعوة الإسلامية المباركة.. قادة الحركة الإسلامية المعاصرة الراشدة.. مرشدي الإخوان المسلمين، الذين حملوا على عاتقهم أمانة السعي الحثيث للتمكين لدين الله في الأرض، وإقامة الخلافة الراشدة على منهاج النبوة، مستلهمين منهجهم من كتاب الله (عز وجل) وسنة حبيبه ومصطفاه محمد (صلى الله عليه وسلم) وسيرة السلف الصالح (رضوان الله عليهم جميعًا).

فالتف حولهم جمع غفير من الدعاة المخلصين الذين صدقوا ما عاهدوا الله عليه، فكانوا نماذج صادقة لهذا الإسلام العظيم، واضطلعوا بمسؤولياتهم تجاه تلك الدعوة المباركة، لا يبالون بكيد الكائدين، وبطش العتاة الظالمين، رافعين شعار: "من باع نفسه لله، فليس له حق عند من آذاه".

إنهم النجوم الساطعة في سماء الحرية التي لا سجود فيها ولا ركوع إلا لله تعالى، ولا تبعية إلا لمنهج الإسلام ورسول الإسلام (صلى الله عليه وسلم)، هؤلاء هم:

ـ الإمام الشهيد حسن البنا.
ـ الإمام الصابر حسن الهضيبي.
ـ الداعية المربي عمر التلمساني.
ـ السيد محمد حامد أبو النصر.
ـ الأستاذ مصطفى مشهور.
ـ المستشار محمد المأمون الهضيبي.

الذين نسأل الله أن يبلغهم منازل الشهداء جزاء ما بذلوه من أموالهم وأنفسهم خدمة لدين الله وإعلاء لكلمة الله في الأرض، فاللهم تقبلهم شهداء، وارفع درجاتهم في الآخرة كما رفعت ذكرهم في الدنيا، اللهم آمين.

وتأتي هذه التراجم وفاءً بحقهم، فقد مثّلوا هم وإخوانهم الرجولة بأعلى مراتبها، وقدموا الإسلام للعالم بأقوالهم وأفعالهم وسلوكهم كأحسن ما يعرض الإسلام المستقى من كتاب الله (عز وجل) وسنة رسوله (صلى الله عليه وسلم)، فكانوا امتدادًا للرعيل الأول الذين سبقوا على طريق الإيمان والإمامة؛ لأنهم كانوا إسلامًا حيًا يسير على قدمين في دنيا الناس الصاخبة المائجة بمختلف الأفكار والمذاهب البعيدة كل البعد عن منهج الإسلام، والمقلدة تقليد الببغاوات للاستعمار وأعوانه وأذنابه من العملاء والمرتزقة.

لقد كانوا تطبيقًا عمليًا لمعالي هذا الدين وعزائمه، وحملوا هموم الأمة، وسعوا إلى تحقيق آمالها، وضربوا أروع الأمثلة للأجيال الحاضرة واللاحقة في الحرص على تبليغ دعوة الله وتغيير واقع الأمة والنهوض بها.

وقد أفضى هؤلاء إلى ربهم، وعهدوا بالراية إلينا، ونحن بدورنا نسلمها للشباب الإسلامي الناهض، الذين نعتز بهم، ونؤمل فيهم الخير الكثير في الاضطلاع بمسؤولية الدعوة، وحمل رايتها، وإعلاء كلمة الله في أرض الله لتحرير عباد الله من الطغاة والمفسدين في الأرض.

المستشار عبد الله العقيل

اضغط هنا لتحميل الموضوع كاملا

: الكتاب/الدرسة الاكثر قراءة
• مرشدو الإخوان الراحلون