• jQuery Image slider حفل تحضره الملائكة
  • jQuery Image slider الأخ النابـه المستشار عبد الله العقيل
  • jQuery Image slider يا منصف الأعلام ... إلى المستشار عبدالله العقيل
  • عربي
  • انجليزي
  • فرنساوى
  • أردى
« مؤلفات المستشار

كتاب الطريق إلى الوحدة الإسلامية (للتحميل)

المستشار عبد الله العقيل : تأليف

مقدمة الناشر

عندما نزل القرآن الكريم على العرب في الجزيرة العربية كانوا قبائل متناحرة لا يجمعها سوى العصبية، ولا يحكم سلوكها سوى المصلحة والعشيرة والنزعات القبلية، وتسود حياتها الفوضى والفرقة والاقتتال والسلب والنهب، فجاء الإسلام بدعوة التوحيد التي أزالت ما كان بينهم من نوازع العصبية والتفرق والتناحر، ووحدتهم على دين الله وسنة رسوله.

ومع انتشار الفتوحات الإسلامية والاتصال بالشعوب والأمم الأخرى تلاشت اختلافات اللون والجنس والثقافة واللغة والبيئة أمام وحدة العقيدة والمبدأ أو المقصد ولغة القرآن، فدان العالم للإسلام في ظل هذه الوحدة التي كانت مقدمة لتعزيز العناصر الأخرى لوحدة الأمة كالتاريخ واللغة والتوجهات والآمال والآلام، إلى جانب وحدة القيم والعادات والتقاليد والأعراف. وقد انتبه أعداء الإسلام لقيمة هذه الوحدة وعلاقتها بقوة الأمة والدولة الإسلامية وسيادتها، فكادوا لها، وعملوا على التسلل إلى صفوف المسلمين لإيجاد الفرقة والصدع بينهم، وإقامة الحواجز بين أقطارهم، وشغلهم بحدود وطنية مصطنعة (من قبل الاستعمار الغربي)، وتشجيع الدعوات القومية والحركات الباطنية المعادية للإسلام. فكان ما نشاهده ونعايشه من واقع الضعف والتفكك والتخلف والانقسام والتبعية السياسية والاقتصادية في مواجهة تحديات جمة تقودها تكتلات وتحالفات دولية تجتمع على هدف ضرب الإسلام، وتفريق كلمة المسلمين لابتزاز مواردهم والسيطرة على مقدراتهم ليظلوا في ذيل الأمم.

ومن ثم، تأتي أهمية هذا الكتاب في موضوعه وتوقيته ليسلط الضوء على فرضية الوحدة الإسلامية وضرورتها لإخراج العالم الإسلامي من مأزقه بتوحيد جهوده، والتعاون في استثمار مقومات قوته وتميزه (استراتيجيًا واقتصاديًا)، وتحقيق التكافل بمختلف أشكاله في سبيل الاستغلال الأمثل لموارده لمصلحة أبنائه، وترجمة مبدأ الأخوة الإسلامية من مد يد العون للدول الإسلامية الفقيرة للنهوض باقتصادها واللحاق بركب النمو والتقدم في عالم لا يعترف إلا بالقوى الكبرى، والتكتلات والمناطق الموحدة لمواجهة التحديات التي تفرضها الرأسمالية الدولية والعولمة المتغولة، والنظم الغربية بشقيها الرأسمالي والاشتراكي وخطر الصهيونية الذي يسري في جسد الأمة، وينخر فيه ليبتلعه أو يجهز عليه.

وقد بذل الداعية والمفكر الإسلامي المستشار "عبد الله العقيل" جهدًا مشكورًا في التنبيه على فرضية الوحدة الإسلامية وضرورتها لتنمية الأمة ونشر دعوة الإسلام الصحيحة، ومساعدة الأقليات المسلمة التي تعاني الاضطهاد في بلادها، وفي تسليط الضوء على أهمية تحكيم الإسلام منهجًا وتشريعًا وسياسة وتطبيقًا في حياة الأمة ليحل محل التشريعات المستوردة والنظم العلمانية الهدامة التي لم تجر على الأمة إلا الذل والهوان والتخلف، وفي رصد معوقات هذه الوحدة، وكيفية التغلب عليها ووسائل ذلك. ومركز الإعلام العربي إذ يقدم هذا الكتاب في هذا التوقيت يقرر الحقيقة القرآنية {إن هذه أمتكم أمة واحدة وأنا ربكم فاعبدون}، ويؤكد أنه لا مكان في عالم اليوم إلا للأقوياء أصحاب الأهداف والغايات العليا التي يسعون لتحقيقها باستراتيجيات وخطط مدروسة تستلهم دروس الماضي لتخطط بها المستقبل، انطلاقًا من تحديات الحاضر، ووحدة المسلمين هي مفتاح قوتهم، وعنوان حضارتهم والسبيل إلى تحقيق أهدافهم في سيادة العالم، وتعبيده لله.

اضغط هنا لتحميل الموضوع كاملا

: الكتاب/الدرسة الاكثر قراءة
• مرشدو الإخوان الراحلون